المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الكلمة التي اقضت مضاجع الخائفين ,,


roo7 alwafa
01-17-11, 01:44 AM
(إنما الأعمال بالخواتيم)
هذه الكلمه التي لطالما أقضَّت مضاجع الخائفين
الأعمال بالخواتيم...
كنا صغارا لا نقدر هذه الحياة قدرها
لأننا لسنا مسئولين عن أحد
ونهيم على وجوهنا في المهلِكات من حيث لانشعر
وتحيطك عناية الكريم سبحانه
حتى نشأنا مع القرآن وصحبة الصالحين
ومع صغر السن مَرَرنا بِالكثير مِن الأحباب
الذي كانوا لنا في الحقيقة رَسائِلَ رَبانية باختلاف أحوالهم
فهذا كان من خيرة الشباب بل وتقدم بنا في صفوف المصلين
ليؤمنا بتلاوته الجميلة وخشوعه المؤثر
وعصفت بنا أيام الزمن لتلقي به في وحل الذنوب والمعاصي
ليودعنا إلى أصحابه الجدد وحاله التي تحول إليها!!!
:::::::::::::::::::::::
وفلان...
شعلةُ نَشاطٍ في ساحتنا الدعوية
لم يستطع أن ينام لانشغال قلبه بالدعوة إلى الله
نحلة تنتقل من بستان إلى آخر لتهدي عسلها للجميع
وإذا بي وبعد سنين قصيرة ألقى إنسانا آخر
قد مُحِيَت آثار السنن من ظاهر حاله
هاااه يافلان أين أنت؟؟ ما الذي حل بك؟؟؟
فيكتفي بابتسامةِ حَسرة...
:::::::::::::::::
وفلان كنت أقرأ عليه بعض المتون...
وإذا بالخبر المحزن...فلان ضعف إيمانه وهو من عامة الناس الآن...
:::::::::::::::::::
يعلم الله أحبتي ليست كلماتي للتشفي من أحد
أو غرور دخل قلبي
فانا اعرف الناس بضعفي وفقري
ولكنها الخواتيم
إن العاقل اللبيب إذا مرت به مثل هذه الأحوال
يجب عليه أن يسال نفسه
ياترى بماذا سيختم لك؟؟؟
قد تكون إماماً أو معلماً أو مشرفاً ومربياً
فبماذا سيختم لك
هل ضمنت الجنة ؟؟؟
هل عندك ضمان بثباتك على هذا الدين
حتى تلفظ آخر نفس لك؟؟؟
ألم تقرأ قوله تعالى
(وبدا لهم من الله مالم يكونوا يحتسبون...)
كم بينك وبين الله من الخفايا والذنوب
ما لو أَخَذَكَ بها لهلكت لامحالة؟؟؟
ألم تفكر يوما أن الله قد يبدي لك ذنوبك في الدنيا فتدفع ثمنها
بتعاسة حياتك وشقائك في الدنيا قبل الآخرة
فيقطع رزقك وتذهب صحتك
وتفقد حبيبك ويظلم وجهك ويسود قلبك
وتحرم الهداية بكل صورها
وَتُسَدّ عليك أبواب السماء والأرض
أين أنت من دعاء خير البشرية صلى الله عليه وسلم
يامقلب القلوب والأبصار ثبت قلبي على دينك
ومقولة الصديق أبي بكر رضي الله عنه
"والله لو أن إحدى قدمي في الجنة
والأخرى خارجها ما أمنت مكر الله"
وهو من أهل الجنة يقينا...
×××××××××××
سيل من الفتن عارم يغزو حياتك صباح مساء
ولا يدري المسكين أي فتنة قد يظلم بها قلبه
وَيَعمى عَن الهدى والحق لِينضَم إلى قوافلِ أهل النار
يقول صلى الله عليه وسلم
(وان الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة
حتى مايكون بينه وبينها إلا ذراع
فيسبق عليه الكتاب
فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها...)
اللهم اختم لنا بالصالحات
واجعل آخر كلامنا في هذه الدنيا
لااله إلا الله
واجمعنا بأحبتنا في مستقر رحمتك
اللهم إنا نسألك جنة عرضها السموات والارض
برفقة نبيك محمد عليه الصلاة والسلام
ياااااااااالله
نضّر وجوهنا برؤية وجهك الكريم
وبيض وجوهنا
يوم تبيض وجوه وتسود وجوه
آمين يا رب العالمين




منقووووول

هند الخطيب
01-17-11, 08:29 AM
اشكرك
تمنياتي لك بالتوفيق والنجاااح

roo7 alwafa
01-17-11, 08:53 AM
شآكرة لمرورك العططر :)