المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أصحاب الكهف و فوائد... للعلامة السعدي


هند الخطيب
09-27-10, 04:30 AM
قصة أصحاب الكهف و فوائد... للعلامة السعدي رحمه الله
الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على رسوله الأمين و على آله و صحبه الطيبين الطاهرين أما بعد فهذه درر من درر الفقيه العلامة الشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدي - رحمه الله و غفر له - في بيان قصة أصحاب الكهف و ما يستفاد منها من عبر و فوائد...

قال العلامة الشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدي – رحمه الله –في ( قصص الأنبياء ) ص: 199 وما بعدها ، في قصة أصحاب الكهف : (( وهم فتية وفقهم الله وألهمهم الإيمان و عرفوا ربهم وأنكروا ما عليه قومهم من عبادة الأوثان ، وقاموا بين أظهرهم معلنين فيما بينهم عقيدتهم خائفين من سطوة قومهم فقالوا { رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَنْ نَدْعُوَ مِنْ دُونِهِ إِلَهاً لَقَدْ قُلْنَا إِذاً} (الكهف: من الآية14) أي زوراً وبهتاناً وظلماً {هَؤُلاءِ قَوْمُنَا اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ آلِهَةً لَوْلا يَأْتُونَ عَلَيْهِمْ بِسُلْطَانٍ بَيِّنٍ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً} (الكهف:15) .

فلما اتفقوا على هذا الأمر ، وعرفوا أنهم لا يمكنهم إظهار ذلك لقومهم ، سألوا الله أن يسهل أمرهم فقالوا {رَبَّنَا آتِنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَداً}(الكهف: من الآية10) فأووا إلى غار يسره الله غاية التيسير، واسع الفجوة ، بابه نحو الشمال لا تدخله الشمس ، لا في طلوعها ولا في غروبها ، فناموا في كهفهم بحفظ الله و رعايته ثلاث مئة سنين وازدادوا تسعاً ، وقد ضرب الله عليهم نطاقاً من الرعب على قربهم من مدينة قومهم.

ثم إنه في الغار تولى حفظهم بقوله { وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَال}(الكهف: من الآية18)وذلك لئلا تبلي الأرض أجسادهم.

ثم أيقظهم بعد هذه المدة الطويلة { لِيَتَسَاءَلُوا بَيْنَهُمْ}(الكهف: من الآية19) وليقفوا في آخر الأمر على الحقيقة { قَالَ قَائِلٌ مِنْهُمْ كَمْ لَبِثْتُمْ قَالُوا لَبِثْنَا يَوْماً أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالُوا رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثْتُمْ فَابْعَثُوا أَحَدَكُمْ بِوَرِقِكُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ}(الكهف: من الآية19) إلى آخر القصة.


(مميز ففيها آيات بينات و فوائد متعددة :-)

منها : ان قصة أصحاب الكهف وإن كانت عجيبة فليست من أعجب آيات الله ، فإن لله آيات عجيبة و قصصاً فيها عبرة للمعتبرين.

(مميز ومنها : أن من أوى إلى الله أواه الله ولطف به وجعله سبباً لهداية الضالين ، فإن الله لطف بهم في هذه النومة الطويلة إبقاءً على إيمانهم وأبدانهم من فتنة قومهم وقتلهم، وجعل هذه القومه من آياته التي يُستدل بها على كمال قدرة الله و تنوع إحسانه، وليعلم العباد أن وعد الله حق.)

ومنها : الحث على تحصيل العلوم النافعة و المباحثة فيها، لأن الله بعثهم لأجل ذلك، وببحثهم ثم بعلم الناس بحالهم حصل البرهان و العلم بأن وعد الله حق وأن الساعة آتية لا ريب فيها.

ومنها: الأدب فين اشتبه عليه العلم أن يرده إلى عالمه ، وأن يقف عند ما يعرف.

ومنها: صحة الوكالة في البيع و الشراء ، وصحة الشركة في ذلك ، لقولهم { فَابْعَثُوا أَحَدَكُمْ بِوَرِقِكُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِينَة}(الكهف: من الآية19)، { فَلْيَأْتِكُمْ بِرِزْقٍ مِنْهُ}(الكهف: من الآية19) .

ومنها: جواز أكل الطيبات و التخير من الأطعمة ما يلائم الإنسان ويوافقه، إذا لم تخرج إلى حد الإسراف المنهي عنه ، لقوله {فَلْيَنْظُرْ أَيُّهَا أَزْكَى طَعَاماً فَلْيَأْتِكُمْ بِرِزْقٍ مِنْهُ}(الكهف: من الآية19).

(مميز ومنها: الحث و التحرز و الاستخفاء و البعد عن مواقع الفتن في الدين ، واستعمال الكتمان الذي يدرأ عن الإنسان الشر.)

ومنها: بيان رغبة هؤلاء الفتية في الدين ، وفرارهم من كل فتنة في دينهم ، وتركهم لأوطانهم و عوائدهم في الله .

ومنها: ذكر ما اشتمل عليه الشر من المضار و المفاسد الداعية لبغضه و تركه ، وأن هذه الطريقة طريقة المؤمنين .

ومنها: أن قوله {قَالَ الَّذِينَ غَلَبُوا عَلَى أَمْرِهِمْ لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِمْ مَسْجِداً}(الكهف: من الآية21) فيه دليل على : ان هؤلاء القوم الذين بُعثوا في زمانهم ، أُناس أهل تدين ، لأنهم عظموهم هذا التعظيم ، حتى عزموا على اتخاذ مسجد على كهفهم ، وهذا وإن كان ممنوعاً و خصوصاً في شريعتنا ، فالمقصود : بيان أن ذلك الخوف العظيم من أهل الكهف وقت إيمانهم و دخولهم في الغار أبدلهم الله به بعد ذلك أمناً و تعظيماً من الخلق ، و هذه عوائد الله فيمن تحمل المشاق من اجله أن يجعل له العاقبة الحميدة.

(مميز ومنها: أن كثرة البحث و طوله في المسائل التي لا أهمية لها لا ينبغي الإنهماك به لقوله { فَلا تُمَارِ فِيهِمْ إِلَّا مِرَاءً ظَاهِراً}(الكهف: من الآية22).

ومنها: أن سؤال من لا علم له في القضية المسئول فيها أولا يوثق به منهي عنه لقوله {وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَداً}(الكهف: من الآية22).)

هذا و الله الموفق لكل خير....

عبدالرحمن
09-27-10, 01:02 PM
جزاك الله خير والله يعطيك العافية

هند الخطيب
09-27-10, 02:29 PM
لااله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

شجون الذكريات
12-18-10, 01:14 AM
http://www.m0dy.net/vb/uploaded/up/m0dy.net-58238_1224858209.gif

بلســـمـ
12-18-10, 04:27 AM
يجزييييييييك ربي الخير

الف شكــــــــــــررر

هند الخطيب
12-22-10, 06:37 AM
كل الشكر والتقدير

Just a girl
02-01-11, 06:42 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

ماهر الخطيب
02-01-11, 08:16 PM
موفقه بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

هند الخطيب
02-02-11, 05:57 PM
موفقه بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

اشكرك اتمنى لك المتعه والفاااائده

هند الخطيب
02-02-11, 05:57 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

اشكرك اتمنى لك المتعه والفاااائده