المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من أجمل الإجابات !!


هند الخطيب
10-26-10, 09:33 PM
http://dc04.arabsh.com/i/02003/7dglv0yr69c5.gif


من أجمل الإجابات !!







* قيل للعباس عمِّ النبي صلَّى الله عليه و سلم : أأنت أكبر أم الرسول عليه الصَّلاة و السَّلام ؟
فقال : هو أكبر مني ( لكنّي وُلِدْتُ قبله ) .


* قال الحجّاج بن يوسف الثقفي للمهلَّب بن صفرة : أنا أطول ،
أم أنت ؟
فقال : الأمير أطولُ ، و أنا أبسطُ قامةً منه .


* رمى رجلٌ عصفورًا فأخطأه و لم يصبه ، فقال له رجل ٌ كان يتابعه بنظراته : أحسنت ! فغضب ، و قال : أ تهزأ بي ؟!
قال : لا .. و لكنْ ( أحسنتَ إلى العصفور ) !!


* قال أبو عبد الله بن الأعرابي : كنتُ جالسًا بالكوفة ، فرأيتُ أعمى قد وقف بنخَّاس ، فقال له : يا نخَّاس ، اطلب لي
حمارًا ليس بالكبير المشتهر ، و لا الصَّغير المُحتَقَر . إن خلا الطريقُ تدفَّق ، و إن كثر الزِّحام ترفَّق . إذا أقللتُ علفه صبر ،
و إذا أكثرتُه شكر . إن ركبته هامَ ، و إن ركبه غيري أقام .
قال النخَّاس : انتظرْ حتى يمسخ الله من عباده أذكاهم و أحكمهم !!


* سئل بهلول المجنون عن رجل مات و خلف ابنًا ، و بنتًا ،
و زوجة ، و لم يترك شيئًا ، فقال :
للابن اليُتم ، و للبنت الثُّكل ، و للزوجة خراب البيت ، و ما بقي فهو للعصبة ( العصبة : الذين يرثون الرجل عن كلالة من غير والد و لا ولد ، فأمَّا في الفرائض فكل من لم يكن له فريضة مسمَّاة فهو عصبة إن بقي شيء بعد الفرض أخذ ) .


* وقف المهدي الخليفة العباسي في الطريق ، فلقيته امرأة عجوز ، فقال لها : ممَّن العجوز ؟ قالت : من طيِّئ .
قال : ما منع طيِّئًا ألاَّ يكون فيها آخر مثل حاتم الطاَّئي ؟
فأجابت : الذي منع العرب أن يكون فيها آخر مثلك . فأعجب بقولها ، و وصلها بعطائه .


* قيل لعائشة أم المؤمنين رضي الله عنها و أرضاها : يا أمَّ المؤمنين ، متى أعلم أني محسنٌ ؟ قالت : إذا علمتَ أنَّك مسيء .
قال : فمتى أعلم أني مسيء ؟ قالت : إذا علمت أنَّك محسنُ !!


* سئل بعضهم عن حاله عند الوفاة ، فقال : ما حال من يريد سفرًا طويلاً بغير زاد ؟! و ما حال من يَقْدُم على ملكٍ عادل بغير حجَّة ؟!
و ما حال من يسكن قبرًا موحشًا بلا أنيس ؟!


* قيل لبشَّار بن برد : كيف تعشق و أنت أعمى ؟ فأجاب :

يا قومُ أذني لبعض الحيِّ عاشقةٌ و الأذن تعشق قبل العين أحيانا !!


* قيل لشاعر : ما بالك تعلَّقت بأخرى ؟ فأجاب نافيًا عنه هذه التهمة :
تقول : إني مشركٌ في الهوى ... يا هند هل يهوى الفؤاد اثنتينِ ؟
الحبُّ طفـــلٌ أنتِ أمٌ لــــــــــه ... و الطفـــل لا يولــدُ من مرأتينِ


* دخل قومٌ على مريض يزورونه فأطالوا الجلوس ، ثمَّ قالوا له : أوصِنا . فقال : أوصيكم ألاَّ تطيلوا الجلوس عند مريض إذا عُدْتموه !


* قيل للشعبي : هل تمرض الروح ؟؟ قال : نعم ، من ظلِّ الثقلاء ! قال بعض أصحابه : فمررتُ به ذات يوم بين ثقيلين ، فقلت له :
كيف الروح ؟ قال : في النَّزْع !!


* قال رجلٌ لبكر بن عبد الله : علِّمني التواضع . فقال : إذا رأيتَ من هو أكبر منك فقلْ : سبقني إلى الإسلام و العمل الصالح فهو خيرٌ مني !
و إن رأيت أصغر منك ، فقل : سبقته إلى الذنوب و العمل السيئ ، فأنا شرٌّ منه !!


* قيل للقمان الحكيم : ما أقبح وجهك ! قال : أ تعيبُ هذا الصُّنع عليَّ ، أم على الصَّانع ؟!


* قيل لمجنون : عُدَّ لنا المجانين . فقال : هذا شيءٌ يطول بي !
و لكنِّي أعُدُّ العقلاء !


* جلس الإسكندر الأكبر يومًا للنَّظر في أمور رعيَّته ، فلم يتقدَّم أحد بحاجة أو مظلمة ، فقال : لا أعُدُّ هذا اليوم من أيامِ ملكي !


* كان للمغيرة بن عبد الله الثقفيّ - و هو والي الكوفة - جدْيٌ يوضَع على مائدته . فحضره أعرابي ، فمدَّ يده إلى الجدْي ، و جعل
يسرع في التهامه ! فقال له المغيرة : إنَّك لتأكل بِغيظٍ ، كأنَّ أمَّه قد نطحتك !
فقال الرجل : و إنَّك لمشفقٌ عليه ، كأنَّ أمَّه قد أرضعتْك !


* قال الرَّشيد لأبي يوسف و كان قاضي القضاة : ما تقول في الفالوذَج و اللوزَيَنْج .. أيُّهما أطيب ؟
فقال : يا أمير المؤمنين ، لا أقضي بين غائبين .
فأمر بإحضارهما ، فجعل أبو يوسف يأكل من هذه لقمة ، ومن هذا لقمة حتى انتصف وعاؤهما .. و عند ذلك قال :
يا أمير المؤمنين ، ما رأيتُ خصْمينِ أجدلَ منهما ! كلما أردت أن أسجل لأحدهما ، أدلى الآخر بحجَّته !


* جلس أبو الأسود الدؤلي ( إمام النحو ) على قطعة صغيرة من حصير ، لا تكاد تتَّسع لغيره .
فمرَّ به رجل ، فأفسح له ، و دعاه ليجلس عليها إلى جواره . فقال الرجل : إن الحصير لا يتسع لنا !
فأجاب أبو الأسود : إنَّ شبرًا في شبر لا يَسَعُ متحابين .. و إنَّ الدنيا كلَّها لا تسع متباغضين !


* قال المعتصم للفتح بن خاقان ( و كان في يد المعتصم خاتم بلغ الغاية في الجمال و الحسن ) :
أ رأيتَ أحسنَ من هذا الخاتم ؟ فقال : نعم .. اليدُ التي فيها الخاتم !


* حضر أعرابيٌّ عند الحجَّاج ، فلما حضر الطعام أكل الناس ثم قدمت الحَلْواء ، فترك الحجاج الأعرابيَّ حتى أكل منه لقمة ثم قال :
من أكل هذا ضربتُ عنقه ! فامتنع الناس كلُّهم ، و بقي الأعرابي ينظر إلى الحجاج مرة و إلى الفالوذج مرة أخرى ، ثم قال :
أيها الأمير .. أوصيك بأولادي خيرًا ، ثم اندفع يأكل . فضحك الحجاج حتى استلقى ، و أمر له بِصِلة ( عطاء ) .


* مرَّ أعرابيٌّ بقوم يجلسون على طعام ، فسلَّم عليهم فم يردوا عليه السَّلام ، فاقترب منهم ثم قال : ماذا تفعلون ؟ قالوا : نأكل .
قال : ماذا تأكلون ؟ قالوا :نأكل سمًّا ! فألقى بنفسه على الأكل و هو يقول : ( العيش بعدكم حرام ) .


* كان الشعبي واقفًا مع امرأة يكلمها فلقيهما رجلٌ ، و قال لهما : أيُّكما الشعبي ؟ فأشار الشعبي إلى المرأة ، و قال : هذه !


* قال المدائني : كان المطلب بن محمد على قضاء مكة ، و قد كان عنده امرأة قد مات عنها أربعة أزواج ، فلما مرض مرض الموت
جلست عند رأسه تبكي و قالت : إلى من توصي بي ؟ قال : إلى السادس الشقيِّ !!


* عمر بن الخطَّاب - رضي الله عنه - يتقدَّم إليه أعرابي مستجديًا و يحاول أن يصل إلى قلبه بالشعر فيرتجز قائلاً :

يا عمرَ الخير جُزيت الجنَّة ... اكسُ بناتي و أمَّهنَّه
و كنْ لنا من الزمان جُنَّة ... أقسم بالله لَتَفْعَلَنَّــــــه

فقال عمر : فإنْ لم أفعل يكون ماذا ؟ فقال : إذن أبا حفصة لأذْهَبَنَّ .
فقال : فإذا ذهبتَ يكون ماذا ؟ فقال :

يكون عن حالي لتُسْألَنَّ ... يوم تكون الأعطيــــاتُ هُنَّ
و موقف المسؤول بينهنَّ ... إما إلى نارٍ و إما إلى جَنَّة

فبكى عمر حتى اخضَلَّتْ لحيته . ثم قال : يا غلام ، أعطِهِ قميصي .. لذلك اليوم لا لشِعره .. أما و الله لا أملك غيره .


* كان إبراهيمُ بن أدهم يحرس بستان عنبٍ فمرَّ به شرطي ، فقال : أعطِنا من هذا العنب . فقال إبراهيم : إنَّ صاحبه لم يأمرني بذلك .
فأخذ الشرطي يضربه بالسَّوط ، فطأطأ إبراهيم بن أدهم رأسه ،
و قال للشرطي : اضربْ رأسًا طالما عصى الله !
فخجل منه الشرطي و انصرف .
من كتاب ( معلم الإملاء الحديث )
http://toot23.jeeran.com/%D9%85%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%87.gif

%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%87.gif[/IMG]

شجون الذكريات
12-18-10, 01:10 AM
http://www.shamsmasr.com/gallery/pics/thanks150%20%2825%29.gif

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

هند الخطيب
12-20-10, 01:44 AM
كل الشكر والتقدير

بلســـمـ
12-21-10, 09:34 PM
عوااااااااافي

تششششكرات

أفنان الخطيب
12-21-10, 09:58 PM
http://www.mrame.net/vb/images/smilies/0041.gif

هند الخطيب
12-22-10, 06:34 AM
كل الشكر والتقدير

Just a girl
02-01-11, 06:43 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

رولا الخطيب
02-01-11, 06:55 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

ماهر الخطيب
02-01-11, 07:57 PM
موفقه بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

هند الخطيب
02-02-11, 06:04 PM
عوااااااااافي

تششششكرات

اشكرك اتمنى لك المتعه والفاااائده

هند الخطيب
02-02-11, 06:04 PM
موفقه بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

اشكرك اتمنى لك المتعه والفاااائده