الموقع الرسمي لآسرة الخطيب
التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
قريبا

بقلم :
قريبا

العودة   منتديات أسرة الخطيب - أقلام لا تتوقف عن الابداع > الاقسام الاسلاميه > المنتدى الإسلامي

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-18-11, 03:30 PM   #11
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







أستاذ ،،هذا أبوي..!! قصة أبكت الكثير ولازالت تبكيهم .. وانا اولهم

:


كان ياسر طفل التاسعة في الصف الرابع .وكنت أعطيهم حصتين في
الأسبوع .. كان نحيل الجسم .أراه دوماً شارد الذهن .. يغالبه النعاس
كثيراً .. كان شديد الإهمال في دراسته .بل في لباسه وشعره.. دفاتره
كانت هي الأخرى تشتكي الإهمال والتمزق !! حاولت مراراً أن يعتني
بنفسه ودراسته فلم أفلح كثيراً لم يجد معه ترغيب أو ترهيب !! ولا
لوم أو تأنيب !! ذات يوم حضرت إلى المدرسة في الساعة
السادسةقبل طابور الصباح بساعة كاملة تقريباً كان يوماً شديد
البرودة .. فوجئت بمنظر لن أنســـــاه دخلت المدرسة فرأيت في زاوية
من ساحتها طفلين صغيرين قد انزويا على بعضهما .. نظرت من بعيد
فإذ بهما يلبسان ملابس بيضاء لا تقي جسديهما النحيلة شدة
البردأسرعت إليهما دون تردد وإذ بي ألمح ياسر يحتضن أخاه
الأصغر ( أيمن )الطالب في الصف الأول الابتدائي .ويجمع كفيه الصغيرين
المتجمدين وينفخ فيهما بفمه ويفركهما بيديه
منظر لا يمكن أن أصفه وشعور لا يمكن أن أترجمه دمعت عيناي من
هذا المنظر المؤثر
ناديته : ياسر ما الذي جاء بكما في هذا الوقت
؟ ولماذا لم تلبسا لباساً يقيكما من البرد !! فازداد ياسر التصاقاً بأخيه
ووارى عني عينيه البريئتين وهما تخفيان عني الكثير من المعاناة والألم
التي فضحتها دمعة لم أكن أتصورها ! ضممت الصغير إليّ فأبكاني
برودة وجنتيه وتيبس يديه أمسكت بالصغيرين فأخذتهما معي إلى
غرفة المكتبةأدخلتهما وخلعت الجاكيت الذي ألبسه وألبسته
الصغير أعدت على ياسر السؤال : ياسر ما الذي جاء بك إلى
المدرسة في هذا الوقت المبكر ومن الذي أحضركما !؟
قال ببراءته : لا
أدري السائق هو الذي أحضرنا !! قلت : ووالدك قال : والدي مسافر
إلى المنطقة الشرقيةوالسائق هو الذي اعتاد على إحضارنا حتى بوجود
أبي
قلت : وأمــــك !! أمك يا ياسر .. كيف أخرجتكما بهذه الملابس
الصيفية في هذا الوقت !؟ لم يجب ياسر وكأنني طعنته بسكين بدأ
ينظر إلى الأرض
ويقول:
أ... أم... أمي... أميـ... ثم استرسل بالبكى !! قال أيمن ( الصغير ) :
ماما عند أخوالي !!!!!!
قلت : ولماذا تركتكم .. ومنذ متى !؟
قال أيمن :
من زمان .. من زمان !!
قلت : ياسر . هل صحيح ما يقول أيمن !؟
قال : نعم من زمان أمي عند أخوالي .. أبوي طلقها . وضربها .. وراحت
وتركتنا .. وبدأ يبكي ويبكي !!
هدأتهما .. وأنا أشعر بمرارة المعاناة
وبدأت أنا الآخر بالبكى ولكن حاولت أن أتمالك نفسي وأن أكظم ما
استطعت ولكي لايفقدان الثقة بأمهما قلت ولكن أمكما تحبكما .. أليس كذلك !؟
قال ياسر : إيه .. إيه .. إيه .. وأنا أحبها وأحبها وأحبها .. بس
أبوي !! وزوجته !!
ثم استرسل في البكاء !!
قلت له : ما بكما ألا ترى أمك يا ياسر !؟
قال : لا .. لا .. أنا من زمان ما شفتها .. أنا يا أستاذ ودي أشوفها لو
مرة تكفى ياأستاذ !!
قلت : ألا يسمح لك والدك بذهابك لها !؟
قال : كان يسمح بس من يوم تزوج ما عاد سمح لي !!!
قلت له : يا ياسر .
زوجت أبوك مثل أمك .. وهي تحبكم !!
قاطعني ياسر : لا .. لا . يا أستاذ أمي أحلى .. هذي تضربنا .. ودايم
تسب أمي عندنا !!
قلت له : ومن يتابعكما في الدراسة !؟
قال : ما فيه أحد يتابعنا ..
وزوجة أبوي تقول له إنها تدرسنا !!
قلت : ومن يجهز ملابسكما وطعامكما ؟
قال : الخادمة ..
وبعض الأيام أنا !! لأن زوجة أبوي تمنعها وتخليها تغسل البيت !!
وأنا اللي أجهز ملابسي وملابس أيمن مثل اليوم !
اغرورقت عيناي بالدموع فلم أعد استطيع كظمه.. !
حاولت رفع معنوياته .
فقلت : لكنك رجل ويعتمد عليك !
قال : أنا ما أبي منها شيء !
قلت : ولماذا لم تلبسا لبس شتوي في هذا اليوم ؟ قال : هي منعتني !! قالت : خذ هذي الملابس وروحوا الآن للمدرسة ..
وأخرجتني من الغرفة وأقفلتها !
قدم المعلمون والطلاب للمدرسة .
قلت لياسر بعد أن أدركت عمق المعاناة والمأساة
التي يعيشها مع أخيه : لا تخرجا للطابور
وسأعود إليكما بعد قليل
خرجت من عندهما ..
وأنا أشعر بألم يعتصر قلبي ..
ويقطع فؤادي !
ما ذنب الصغيرين !؟
ما الذي اقترفاه ؟
حتى يكونا ضحية خلاف أسري .. وطلاق .. وفراق !!
أين الرحمة !؟
أين الضمير !؟
أين الدين !؟
بل أين الإنسانية !؟
قررت أن تكون قضية ياسر وأيمن .. هي قضيتي !!
جمعت المعلومات عنهما .
وعن أسرة أمهما ..
وعرفت أنها تسكن في الرياض !!
سألت المرشد الطلابي بالمدرسة عن والد ياسر وهل يراجعه !؟
أفادني أنه طالما كتب له واستدعاه .. فلم يجب !!
وأضاف : الغريب أن والدهما يحمل درجة الماجستير ..
قال عن ياسر : كان ياسر قمة في النظافة والاهتمام .
وفجأة تغيرت حالته من منتصف الصف الثالث !!
عرفت فيما بعد أنه منذ وقع الطلاق !!
حاولت الاتصال بوالده .. فلم أفلح ..
فهو كثير الأسفار والترحال ..
بعد جهد .. حصلت على هاتف أمه !!
استدعيت ياسر يوما إلى غرفتي
وقلت له : ياسر لتعتبرني عمك أو والدك ..
ولنحاول أن نصلح الأمور مع والدك ..
ولتبدأ في الاهتمام بنفسك !!
نظر إليَّ ولم يجب وكأنه يستفسر عن المطلوب !
قلت له : حتماً والدك يحبك ..
ويريد لك الخير .. ولا بد أن يشعر بأنك تحبه ..
ويلمس اهتمامك بنفسك وبأخيك وتحسنك في الدراسة أحد
الأسباب !!
هزَّ رأسه موافقاً !!
قلت له : لنبدأ باهتمامك بواجباتك ..
اجتهد في ذلك !!
قال : أنا ودي أحل واجباتي .
بس زوجة أبوي تخليني ما أحل !!
قلت : أبداً هذا غير معقول .. أنت تبالغ
قال : لايأستاذ أنا ما أكذب هي دايم تخليني
اشتغل في البيت وأنظف الحوش , , , !!
صدقوني ..
كأني أقرأ قصة في كتاب !!
أو أتابع مسلسلة كتبت أحداثها من نسج الخيال !!
قلت : حاول أن لا تذهب للبيت إلا وقد قمت بحل
ما تستطيع من واجباتك !!
رأيته .. خائفاً متردداً .. وإن كان لديه استعداد !!
قلت له ( محفزاً ) : ياسر لو تحسنت قليلاً سأعطيك مكافأة !!
هي أغلى مكافأة تتمناها !!
نظر إليَّ .. وكأنه يسأل عن ماهيتها !!
قلت : سأجعلك تكلم أمك بالهاتف من المدرسة !!
ما كنت أتصور أن يُحْدِثَ هذا الوعد ردة فعل كبيرة !!
لكنني فوجئت به يقوم ويقبل عليَّ مسرعاً .
ويقبض على يدي اليمنى ويقبلها
وهو يقول :
تكف .. تكف .. يا أستاذ أنا ولهان على أمي !! بس لا يدري أبوي !!
قلت له : ستكلمها بإذن الله شريطة أن تعدني أن تجتهد ..
قال : أعدك !!
بدأ ياسر .. يهتم بنفسه وواجباته .
وساعدني في ذلك بقية المعلمين
فكانوا يجعلونه يحل واجباته في حصص الفراغ .
أو في حصة التربية الفنية ويساعدونه على ذلك !!
كان ذكياً سريع الحفظ .. فتحسن مستواه في أسبوع واحد !!!
( صدقوني نعم تغير في أسبوع واحد ) !!
استأذنت المدير يوماً أن نهاتف أم ياسر ..
فوافق ..
اتصلت في الساعة العاشرة صباحاً .
فردت امرأة كبيرة السن ..
قلت لها : أم ياسر موجودة !!
قالت : ومن يريدها ؟
قلت : معلم ياسر !!
قالت : أنا جدته . يا ولدي وش أخباره ..
حسبي الله على اللي كان السبب ..
حسبي الله على اللي حرمها منه !!
هدأتها قليلاً .. فعرفت منها بعض قصة معاناة ابنتها ( أم ياسر ) !!
قالت : لحظة أناديها ( تبي تطير من الفرح ) !!
جاءت أم ياسر المكلومة ..
مسرعة ..
حدثتني وهي تبكي !!
قالت : أستاذ ..
وش أخبار ياسر طمني الله يطمنك بالجنة !!
قلت : ياسر بخير .. وعافية ..
وهو مشتاق لك !!
قالت : وأنا .. فلم أعد أسمع إلا بكاءها .. ونشيجها !!
قالت وهي تحاول كتم العبرات : أستاذ ( طلبتك )
ودي أسمع صوته وصوت أيمن ..
أنا من خمسة أشهر ما سمعت أصواتهم !!
لم أتمالك نفسي فدمعت عيناي !!
يا لله .. أين الرحمة ؟ أين حق الأم !؟
قلت : أبشري ستكلمينه وباستمرار ..
لكن بودي أن تساعدينني في محاولة الرفع من مستواه ..
شجعيه على الاجتهاد .. لنحاول تغييره ..
لنبعث بذلك رسالة إلى والده !!!
قالت : والده !! ( الله يسامحه ) ..
كنت له نعم الزوجة .
ولكن ما أقول إلا : الله يسامحه !!
ثم قالت : المهم .
ودي أكلمهم واسمع أصواتهم !!
قلت : حالاً .. لكن كما وعدتني ..
لا تتحدثين في مشاكله مع زوجة أبيه أو أبيه !!
قالت : أبشر !
دعوت ياسر وأيمن إلى غرفة المدير وأغلقت الباب ..
قلت : ياسر .. هذي أمك تريد أن تكلمك !!
لم ينبت ببنت شفه .
أسرع إليَّ وأخذ السماعة من يدي
وقال : أمي .. أمي .. أمي ..
تحول الحديث إلى بكاء !!

تركته .. يفرغ ألماً ملأ فؤاده ..
وشوقاً سكن قلبه !!
حدثها .. خمسة عشر دقيقة !!
أما أيمن ...
فكان حديثها معه قصة أخرى ..
كان بكاء وصراخ من الطرفين !!
ثم أخذتُ السماعة منهما .
وكأنني أقطع طرفاً من جسمي ..
فقالت لي : سأدعو لك ليلاً ونهاراً ..
لكن لا تحرمني من ياسر وأخيه !! ولا يعلم بذلك والدهما !!
قلت : لن تحرمي من محادثتهم بعد اليوم !! وودعتها !
قلت لياسر بعد أن وضعت سماعة الهاتف : انصرف وهذه المكالمة
مكافأة لك على اهتمامك الفترة الماضية ..
وسأكررها لك إن اجتهدت أكثر !!
عاد الصغير .. فقبَّل يدي ..
وخرج وقد افترَّ عن ثغره الصغير ابتسامة فرح ورضى !!
قال : أوعدك يا أستاذ أن اجتهد وأجتهد !!
مضت الأيام وياسر من حسن إلى أحسن ..
يتغلب على مشاكله شيئاً فشيئا .. رأيت فيه رجلاً يعتمد عليه !!
في نهاية الفصل لأول ظهرت النتائج
فإذا بياسر الذي اعتاد أن يكون ترتيبه
بعد العشرين في فصل عدد طلابه ( 26 ) طالباً يحصل على الترتيب
( السابع ) !!
دعوته . إليَّ وقد أحضرت له ولأخيه هدية قيمة ..
وقلت له : نتيجتك هذه هي رسالة إلى والدك ..
ثم سلمته الهدية وشهادة تقدير على تحسنه ..
وأرفقت بها رسالة مغلقة بعثتها لأبيه
كتبتها كما لم أكتب رسالة من قبل ..
كانت من عدة صفحات !!
بعثتها .
ولم أعلم ما سيكون أثرها .. وقبولها !!
خالفني البعض ممن استشرتهم وأيد البعض !!
خشينا أن يشعر بالتدخل في خصوصياته !!
ولكن الأمانة والمعاناة التي شعرت بها دعت إلى كل ما سبق !!
ذهب ياسر .. يوم الأثنين بالشهادة والرسالة والهدية
بعد أن أكدت عليه أن يضعها بيد والدة !!
في صبيحة يوم الثلاثاء ..
قدمت للمدرسة الساعة السابعة صباحاً ..
وإذ بياسر قد لبس أجمل الملابس يمسك بيده رجلاً حسن الهيئة
والهندام !!
أسرع إليَّ ياسر .
وسلمت عليه ..
وجذبني حتى يقبل رأسي !!
وقال : أستاذ .. هذا أبوي .. هذا أبوي !!
ليتكم رأيتم الفرحة في عيون الصغير ..
ليتكم رأيتم الاعتزاز بوالده ..
ليتكم معي لشعرتم بسعادة لا تدانيها سعادة !!
أقبل الرجل فسلم عليّ ..
وفاجأني برغبته تقبيل رأسي فأبيت فأقسم أن يفعل !!
أردت الحديث معه
فقال : أخي .. لا تزد جراحي جراح ..
يكفيني ما سمعته من ياسر وأيمن عن معاناتهما مع ابنة عمي
( زوجتي ) !!
نعم أنا الجاني والمجني عليه !!
أنا الظالم والمظلوم !!
فقط أعدك أن تتغير أحوال ياسر وأيمن وأن أعوضهما عما مضى !!
بالفعل تغيرت أحوال ياسر وأيمن ..
فأصبحا من المتفوقين .. وأصبحت زيارتهما لأمهما بشكل مستمر !!
قال الأب : ليتك تعتبر ياسر ابناً لك
قلت له : كم يشرفني أن يكون ياسر ولدي

منقول..





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:31 PM   #12
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







كل غني إذا طمِعتَ فيه مَقَتَكَ و حرمك و أقصاك إلا الله ، فإنك إذا طمعت فيه ظفرت منه بالقرب و الرضا و العطاء ،

فزكريا حين رأى لطف الله بمريم طمع فيما عنده :

{ هنالك دعا زكريا ربه ... فنادته الملائكة و هو قائم يصلي في المحراب أن الله يُبشرك بيحيى مصدقا ً ... الآية }

فقرّبه ربه و أثنى عليه و أعطاه عطاءً لا يليق إلا به سبحانه .

[ د.عبدالله السكاكر ] ج.تدبر





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:33 PM   #13
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







قال ابن القيم رحمه الله تعالى : سبحان الله ؛ في النفس كبر إبليس ، وحسد قابيل ، وعتو عاد ، وطغيان ثمود ، وجرأة نمرود ، واستطالة فرعون ، وبغي قارون ، وقحة هامان . ..

قال بعض السلف : خلق الله الملائكة عقولاً بلا شهوة ، وخلق البهائم شهوة بلا عقول، وخلق ابن آدم وركب فيه العقل والشهوة ، فمن غلب عقله شهوته التحق بالملائكة ، ومن غلبت شهوته عقله التحق بالبهائم .

قال سفيان الثوري : ما عالجت شيئاً أشد عليّ من نفسي ، مرة لي ومرة علي .

قال مالك بن دينار - رحمه الله - : رحم الله عبداً قال لنفسه : ألستِ صاحبة كذا ؟ ألستِ صاحبة كذا ؟ ثم ذمها ، ثم خطمها ثم ألزمها كتاب الله تعالى فكان لها قائداً .

قال أبو بكر الوراق : استعن على سيرك إلى الله بترك من شغلك عن الله عز وجل ، وليس بشاغل يشغلك عن الله عز وجل كنفسك التي هي بين جنبيك .

قال مجاهد : من أعزّ نفسه أذل دينه ، ومن أذلّ نفسه أعزّ دينه .

قال سفيان الثوري : الزهد في الدنيا هو الزهد في الناس ، وأول ذلك زهدك في نفسك .

قال خالد بن معدان : لا يفقه الرجل كل الفقه حتى يرى الناس في جنب الله أمثال الأباعر، ثم يرجع إلى نفسه فيكون لها أحقر حاقر.

قال الحسن : رحم الله عبداً وقف عند همه ، فإن كان لله مضى وإن كان لغيره تأخر .

قال بكر بن عبد الله المزني : لما نظرت إلى أهل عرفات ظننت أهم قد غُفر لهم ، لولا أنني كنت فيهم .

قال يونس بن عبيد : إني لأجد مائة خصلة من خصال الخير ، ما أعلم أن في نفسي منها واحدة .

قال الحسن : ما زالت التقوى بالمتقين حتى تركوا كثيراً من الحلال مخافة الحرام .

قال أبو يزيد : ما زلت أقود نفسي إلى الله وهي تبكي ، حتى سقتها وهي تضحك .

قال الحسن : من علامة إعراض الله عن العبد أن يجعل شغله فيما لا يعنيه .

قال سهل : من اشتغل بالفضول حُرِم الورع .

قال معروف : كلام العبد فيما لا يعنيه ، خذلان من الله عز وجل .

قال يحيى بن معاذ : القلوب كالقدور تغلي بما فيها ، وألسنتها مغارفها ، فانظر إلى الرجل حين يتكلم ، فإن لسانه يغترف لك مما في قلبه ، حلو .. حامض .. عذب .. أجاج .. وغير ذلك ، ويبين لك طعم قلبه اغتراف لسانه .






أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:34 PM   #14
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


إذا ما خلوْتَ، الدّهرَ، يوْماً، فلا تَقُلْ خَلَوْتَ ولكِنْ قُلْ عَلَيَّ رَقِيبُ

ولاَ تحْسَبَنَّ اللهَ يغفِلُ مَا مضَى وَلا أنَ مَا يخفَى عَلَيْهِ يغيب

لهَوْنَا، لَعَمرُ اللّهِ، حتى تَتابَعَتْ ذُنوبٌ على آثارهِنّ ذُنُوبُ

فَيا لَيتَ أنّ اللّهَ يَغفِرُ ما مضَى ، ويأْذَنُ فِي تَوْباتِنَا فنتُوبُ





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:35 PM   #15
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







http://www.emanway.com/media/flash/kelyah.swf

آتمنى تنشروونـه
ولاتنسوووني من دعاااااائكم
ربي يجزآكم الجنه

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((الدال على الخير كفاعله))
مما أعجبني وأدمى قلبي ..





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:37 PM   #16
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين
والصلاة والسلام على رسول الله
وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في ظلال آية
وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ
وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ
أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ}

يذكر تعالى حال المشركين به في الدنيا وما لهم في الدار الآخرة،
حيث جعلوا له أنداداً أي أمثالاً ونظراء، يعبدونهم معه ويحبونهم كحبه،
وهو اللّه لا إله إلا هو ولا ضد له ولا ند له ولا شريك معه،
وفي الصحيحين عن عبد الله بن مسعود قال، قلت‏:‏ يا رسول اللّه أيُّ الذنْب أعظم‏؟‏
قال‏:‏ ‏(أن تجعل لله ندا وهو خلقك) ولا ريب فإن أعظم ذنب يمكن
لإنسان أن يقترفه أن يجعل لله شريكا يعبده معه أو من دونه. {‏والذين آمنوا أشد حبا لله‏}
إن المؤمنين لا يحبون شيئا حبهم لله ، لا أنفسهم ولا سواهم ،‏
ولحبهم للّه وتمام معرفتهم به وتوقيرهم وتوحيدهم له لا يشركون به شيئاً،
بل يعبدونه وحده ويتوكلون عليه، ويلجئون في جميع أمورهم إليه‏.‏
ثم يتوعد تعالى المشركين به الظالمين لأنفسهم بذلك فقال‏:‏
‏{ولو يرى الذين ظلموا إذ يرون العذاب أن القوة لله جميعا}‏
قال بعضهم‏:‏ تقدير الكلام لو عاينوا العذاب لعلموا حينئذ أن القوة للّه جميعاً،
أي أن الحكم له وحده لا شريك له وأن جميع الأشياء تحت قهره وغلبته وسلطانه،
‏{وأن اللّه شديد العذاب} ‏، كما قال‏:‏ ‏{فيومئذ لا يعذب عذابه أحد ولا يوثق وثاقه أحد‏}
يقول‏:‏ لو يعلمون ما يعاينونه هنالك، وما يحل بهم
من الأمر الفظيع، المنكر الهائل على شركهم وكفرهم، لانتهوا عمّا هم فيه من الضلال‏.‏

هذا والله أعلم وأحكم
نفعني الله وإياكم بالعلم النافع والعمل الصالح فيما يحبه الله ويرضاه.
وصلى الله عليه وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:40 PM   #17
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







قال الله تعالى: {يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ} [الزمر: 6].






وقال الله تعالى: { وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ مِنْ سُلالَةٍ مِنْ طِينٍ * ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَكِينٍ * ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ} [المؤمنون: 12-14].




وقال الله تعالى: { أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِنْ مَنِيٍّ يُمْنَى * ثُمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّى * فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالأُنثَى } [القيامة: 37-39].




وقال الله تعالى: { الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ * فِي أَيِّ صُورَةٍ مَا شَاءَ رَكَّبَكَ } [الانفطار: 7-8].




وقال الله تعالى: ( إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ )[سورة لقمان: 43].




وقال الله تعالى: ( اللّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنثَى وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ ) [سورة الرعد: 8].




وقال الله تعالى: ( هُوَ الَّذِي يُصَوِّرُكُمْ فِي الأَرْحَامِ كَيْفَ يَشَاء لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ )[سورة آل عمران: 6].



هل تريد أصلك يا إنسان
خذ أصلك










نعم تراب






هل تعلم أنك لم تكن شيء كنت

نعم نطفه





يالله ماأرحم الله بنا أنظر إلى مراحل تكوينك وأنت في بطن أمك








من أمدك بالغذاء والأكسجين









أنظر كيف كنت ضعيف لاتقدر على شيء


















عنايه إلاهيه ليست بشريه


















سبحان من أجرى الدم في تلك العروق الدقيقه





















ما أضعفك يا بن ادم





ما أضعفك










ما أضعفك يا بن ادم



















ثم تخرج إلى هذه الدنيا التي لاتسوى جناح بعوضه وتصرخ كأنك تعلم الى أين ذاهب
















ما أضعفك يبن أدم





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:41 PM   #18
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







جاني وانا في وسط ربعي وناسي *** جاني نشلني مثل ما ينشل النـــاس

مني نشل روح تشيل المآســـــــي *** تشكي من ايام الشقى تشكي اليـاس

اثر الالم في سكره المـــوت قاسي *** ماهالني مثله وانا انسان حـــساس

جابوا كفن ابيض مقاسه مقاســــي*** ولفوا به الجسم المحنط مع الـراس

وشالوني اربع بالنعش ومتواســي *** عليه ومغطى على جسمي البـــاس

وصلوا علي وكلــــــهم في مــآسي *** ربعي ومعهم ناس من كل الاجناس

ياكيف سوا عقبنا تاج راســــــــي *** وامي الحبيبه وش سوى بها الياس

اسمع صدى صوت يهز الرواسي *** قولولها لاتلطـــم الخــد ياناس

قولولها حق وتجرعت كاســـــــي*** لاتحترق كل يبي يجرع الكـــــاس

اصبحت في قبري ولابه مواسي*** واسمع قريع نعولهم يوم تـــــنداس

من يوم قــــــفوا حل موثق لباسي*** وعلى رد الروح صوت بالاجراس

هـيكل غريب وقال ليه التــــــناسي*** صوته رهيب وخلفه اثنين حـــراس

وقف وقال ان كنــت يانـمر نـاسي *** هاذي هي اعمالك تقدم بكـــــراس

ومن هول ماشفته وقف شعر راسـي *** وانهارت اعصابي ولاارد الانـفاس


أكثروا من ذكر هادم اللذات





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:41 PM   #19
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







قال الإمام مالك : قرأ عمر بن عبد العزيز في الصلاة سورة الليل فلمّا بلغ :

{ فأنذرتكم نارا ً تلظى }

خنقته العبرة فسكت ، ثم قرأ فنابهُ ذلك ، ثم قرأ فنابهُ ذلك ، و تركها و قرأ :

{ و السماء و الطارق } ( شرح البخاري لابن بطال )

كم مرة استوقفتك هذه الآية ؟

ج.تدبر





أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-11, 03:43 PM   #20
عضو إمبراطوري

الصورة الرمزية roo7 alwafa
 بيانات :-
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 رقم العضويـة : 145
المواضيع : 3700
 الردود :  9805
 مجموع المشاركات : 13,505
 بمعدل : 3.58 في اليوم
 معدل التقييم : 10
 
افتراضي







مشتاق للجنة,, للأمير سعود بن خالد بن سعود الكبير






مشتاق للجنة وخايف مـن النـار





بين الرجا والخوف أبقضي حياتـي





أحيان يزيدالخوف عنـدي بمقـدار





لأني كثير ذنوب ومن العصـا تـي





ولأني أتوب من الخطيـا والأوزار





وأرجع أطيع النفس في المعصياتي





يالله أنامن نفسـي اليـوم محتـار





أتعـب وانجيهـا وتبغـى مماتـي





يانفسي اللي تأمر بسوء وأشـرار





أريـد بـك خيـر وهـذا جزاتـي





يانفس يوم الحشر ماتقبـل أعـذار





وفي جنة الفردوس نبغي المباتـي





لكن عندي لك سـؤال لـه أسـرار





وشلون ناصلها وهـذي سواتـي!؟





حملي ثقيل ومنة جسمي قد أنهـار





وحتى الخشوع مضيعة في صلاتي





يارب كيف أدعوك في وقت الأسحار





وكلي ذنوب في العلـن والخفاتـي





وياكيف أنا ما أدعوك والاسم غفار





تغفـر ولومثـل البحـر سيئاتـي





أنـاأدري ان الله عظيـم وجـبـار





وأنة رحيـم وكلنـا لـه سنآتـي





وإنة علـى خلقـة حليـم وستـار





وإنة رقيب وكامل فـي الصفاتـي





فيالله يامنزل من الغيـم الأمطـار





يا منبت من الأرض خضر النباتـي





يامجري من القطر وديان وأنهـار





ومن الحصى منشي جبال السراتي





يامقلب قلوب الخلايـق والأبصـار





ياحاشـر خلقـك حفـاة عراتـي





أسألك أناخشيتك في سـر وجهـار





وعلى الهدى طالبك ربـي الثباتـي





وأسألك حسن الخاتمة بآخر الـدار





وتوبة نصوح وعفو قبل الوفاتـي





وأسألك أنا الجنة مع وفد الأبـرار



مع النبـي يـارب هـذي مناتـي




أيهُا الماضي !
لآ تُغيرنا .. كلمآ إبتعدنآ عنك !

أيُها المُستقبل : لا تسألنا مَن أنتم ؟
و ماذاِ تُريدون منيِ ؟
فتحنُ أيضاً لا نعرفِ ,

أيُها الحاضر !
تحمَّلنا قليلاً , فلسنا سوى عابريِ سبيلٍ ثُقلاء الظلِ :” . .

roo7 alwafa غير متواجد حالياً
 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصص الصالحين متجدد باذن الله roo7 alwafa قصص الصحابة رضي الله عنهم 72 08-23-11 10:58 AM
كتب أعجبتني ~متجدد roo7 alwafa المنتدى العام 3 02-26-11 03:42 PM
هكذا هداهم الإسلام ~متجدد roo7 alwafa المنتدى الإسلامي 6 02-11-11 08:33 PM
من قصصآئد محمد بن فطيس <~ متجدد ||~ roo7 alwafa الشعر العربي والشعبي 15 01-30-11 11:20 PM
رحلتي كوريا الجنوبية ~| متجدد |~ Just a girl منتدى الصورة 18 01-18-11 06:05 AM


الساعة الآن 03:19 PM.

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML

أقسام المنتدى

الاقسام العامه @ المنتدى العام @ ملتقى الأصدقاء @ المنتدى الإسلامي @ الصوتيات والمرئيات الإسلاميه @ الاقسام الادبية @ عذب الكلام @ الاقسام الترفيهية @ منتدى الضحك والوناسه @ القصص و الرويات @ الاقسام الإداريه @ الشكاوي و الإقتراحات @ تاريخ و انساب @ نقاشات وحوارات @ قصص الأنبياء عليهم السلام @ قسم التقنية @ التصاميم @ عالم الماسنجر @ منتدى الألعاب @ أخبار الأسرة @ الشعر العربي والشعبي @ الاقسام المؤقتة @ الخيمة الرمضانية 1432هـ @ قسم الوسائط المتعددة @ منتدى الصورة @ منتدى الفديو @ قسم حواء @ منتدى حواء @ منتدى الصحة @ الأقسام الرياضيه @ دوري زين @ الدوري الاوربي @ الاقسام الشبابية @ السيارات والدراجات @ البر و المقناص @ عدسة الاعضاء @ الطبخ والمأكولات @ الأثاث والديكور @ منتدى الشباب @ برامج الكمبيوتر والأنترنت @ قسم طلبات الاشراف على الاقسام @ قسم خاص بطلبات تغيير الاسماء @ الاقسام الاسلاميه @ المواضيع المكررة @ قصص الصحابة رضي الله عنهم @ نادي الكتاب @ منتدى الأطفال @ دوري عبداللطيف جميل @ المنتخب السعودي @ منتدى الجينات الوراثية @



Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By dc.net.sa
الدعم الفني مقدم من مؤسسة الابداع الرقمي